تحت رعاية سمو الشيخ حمدان بن محمد بن راشد آل مكتوم ولي عهد دبي، رئيس المجلس التنفيذي

حول الملتقى والمعرض

تاريخ الحدث

29-28 أبريل 2019

مكان

جميرا ميناء السلام، دبي
الامارات العربية المتحدة

الشعار

”نتعلم..لنحمي“

ملتقى حماية الدولي الرابع عشر في قضايا المخدرات

”نتعلم..لنحمي“

يعد ملتقى حماية الدولي السنوي في قضايا المخدرات من أبرز الفعاليات التي تنظمها القيادة العامة لشرطة دبي بالشراكة والتعاون مع الأمم المتحدة، وذلك لطرح ومناقشة القضايا المتعلقة بالمخدرات والإدمان عليها، وإيجاد حلول وأسباب كفيلة لمكافحتها والوقاية منها.
يعقد ملتقى حماية الدولي الرابع عشر في الفترة من 28 إلى 29 أبريل 2019 في جميرا ميناء السلام، دبي. تحت شعار
”نتعلم..لنحمي“

الورش التدريبية:

  • تحديات جريمة غسل الأموال ودورها في تمويل الاتجار غير المشروع بالمخدرات والمؤثرات العقلية.
  • دور المواقع الإلكترونية وآليات مكافحتها ومواجهتها.

المعرض المصاحب:

وهي إحدى فعاليات ملتقى حماية الدولي والذي تعرض فيه المؤسسات والشركات المعنية بقضية المخدرات والمؤثرات العقلية منتجاتها وجهودها وأنشطتها.

أهمية ملتقى حماية الدولي:

يُعد الملتقى الدولي السنوي لبحث قضايا المخدرات من أبرز الفعاليات التي تنظمها القيادة العامة لشرطة دبي بالتعاون مع شركائها الدوليين والإقليميين والمحليين لطرح ومناقشة القضايا المتعلقة بالمخدرات والإدمان عليها، والعمل على إيجاد أفضل الطرق والوسائل والبرامج لمواجهة المخدرات والمؤثرات العقلية من خلال رصد تطوراتها الراهنة والعمل على استشراف مستقبلها وبناء منظومة مشتركة وشاملة للتعامل مع هذه الظاهرة من مختلف أبعادها التشريعية والميدانية والصحية والأمنية والاجتماعية والنفسية.
كما يأتي هذا الملتقى السنوي ضمن جهود شرطة دبي في العمل على استدامة المعرفة وتوسيع دائرة المشاركة في بنائها وصياغتها من أجل إقامة منهجية علمية تعتمد على الخبرة والكفاءة والممارسة الواقعية لمكافحة المخدرات على كافة المستويات الوقائية والتوعوية والميدانية.

ويهدف مركز حماية الدولي بشكل عام إلى تحقيق ثلاثة أهداف رئيسية:
أولاً: توحيد الكم المعرفي والتدريبي للعاملين في أجهزة مكافحة المخدرات والمؤسسات ذات العلاقة.
ثانياً: تكوين قاعدة تواصلية من الخبراء والمتخصصين والعمل على بناء رؤية مشتركة.
ثالثاً: بناء رأي عام مجتمعي للتعامل الإيجابي والفعال مع هذه الظاهرة الخطيرة في مجتمعاتنا.

نبذة عن دورات ملتقى حماية السابقة:

بدأت أولى دورات ملتقى حماية الدولي عام 2004، وفي كل دورة يتم تناول قضية من القضايا الأساسية المرتبطة بقضايا المخدرات والمؤثرات العقلية، حيث يتم اختيار الموضوع بالتشاور مع الشركاء والمعنيين، وتناول الملتقى في دوراته السابقة القضايا التالية:

  1. ناقش الملتقى في دورته الأولى ” اشكاليات الاجراءات القانونية في قانون المخدرات “.
  2. وتناول في دورته الثانية ” دور المؤسسات الإعلامية والعلاجية والتعليمية في مكافحة المخدرات “.
  3. وتطرق في دورته الثالثة لـ:” مراكز علاج وتأهيل المدمنين بين الواقع والطموح “،
  4. أما في الدورة الرابعة فاستعرض قضية ” المخدرات ومرض الإيدز.. من منظور ديني، صحي، اجتماعي، وقانوني“،
  5. في حين تطرق الملتقى في دورته الخامسة إلى ”القانون الاتحادي للمخدرات بين الواقع والطموح.. نحو قانون يواكب متغيرات العصـر“،
  6. كما تناول في دورته السادسة شعار” استثمار الموارد البشرية في مجال مكافحة المخدرات بين الواقع والطموح“،
  7. وفي الدورة السابعة ” المخدرات عام 2020 م. التحديات المتوقعة وآليات المواجهة – نحو رؤية استشرافية لمستقبل آمن“،
  8. وفي دورته الثامنة ” السلائف والأساسيات الكيميائية.. آليات الرقابة بين الواقع والطموح “،
  9. وفي الدورة التاسعة تحت شعار ” التهريب الدولي وآليات الرقابة “،
  10. وتناول في الدورة العاشرة ”المعايير الدولية لتطوير الاستراتيجيات الوطنية والإقليمية للوقاية من المخدرات“،
  11. وتطرق في دورته الحادية عشر قضية ”العقاقير الطبية والنفسية وإساءة استخدامها.. التحديات واستراتيجية المواجهة“،
  12. كما تناول في دورته الثانية عشر إلى ” الدور الإقليمي والوطني للحد من المنشطات (الأمفيتامينات والكابتجون)“،
  13. وتطرق في دورته الثالثة عشر إلى ” استشراف المستقبل في المواجهة العالمية للمخدرات والمؤثرات العقلية. التنبؤات – الاستعداد – الوقاية لعام 2030 م“.